العمل في “التقدمي”: زيادة النقل وسلفة الموظفين وتسعيرة الخبز قرارات ترقيعية تتهرب من الحلول الحقيقية لمنع الانفجار

صدر عن مفوضية العمل في الحزب التقدمي الإشتراكي، ما يلي:

 

في خضم ما يعانيه المواطنون من أزمات معيشية حياتية، وبدل أن يكون تعدد وجهات النظر حول الحلول المقترحة لمواجهتها مدخلاً لمعالجات سليمة، فإن الإجراءات المتخذة حتى الساعة ترقيعية، لا بل للأسف تأتي على حساب الناس وقوتهم اليومي وما تبقى من قدرتهم على الصمود.

 

وإزاء ذلك فإن مفوضية العمل في الحزب التقدمي الإشتراكي ترى في الزيادة الهزيلة على بدل النقل للموظفين، أو في صرف سلفة على رواتبهم دون أن تدخل في أساسها، تهرباً من العمل الحقيقي لتصحيح الأجور بعد أن فقدت أكثر من ٩٠ بالمئة من قيمتها.

 

كما تتوقف المفوضية أمام القرار الأخير الصادر عن وزير الاقتصاد حول سعر ربطة الخبز، وترى فيه إمعاناً في هذه السياسات الترقيعية وفي غياب الحلول المستدامة لمعالجة وحماية أبسط حق من حقوق المواطن المتعلق برغيف الخبز الذي بات يشكل المادة الرئيسية، بل المادة الوحيدة على مائدته.

 

إن الخوف من الانهيار الشامل لمؤسسات الدولة وإداراتها وفي كل القطاعات الحياتية، بات حقيقة مرة كنّا نبّهنا وحذرنا مرارا ولا نزال لتجنبها وتجنّب مآسيها، لكن السياسات العقيمة المتعاقبة جعلتنا أقرب بكثير إلى هذا الانهيار.

 

ان مفوضية العمل في الحزب التقدمي الإشتراكي تناشد المعنيين ممن لا يزال لديهم الحس بالمسؤولية الوطنية والإنسانية، وعلى مختلف مستوياتهم ومواقعهم، أن يبادروا إلى تجاوز الإنقسامات، وأن يتقدموا بالمبادرات والحلول الحقيقية لإنقاذ البلاد وأهلها من مصير أسود يتهددهم ويتهدد مستقبلهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *