إجعل حياتك “ذكية” بكل معالمها مع “إل جي”!

باتت حياتنا مزدحمة بشدة، لدرجة أصبحنا نبحث عن كل ما هو “ذكي” لتسهيل مهماتنا اليومية. نحن نريد أن نتحكم بكل معالم حياتنا أينما وُجدنا! فكم من مرة خرجنا من منازلنا على عجلة لدرجة نسينا ما إذا أغلقنا باب المنزل أو أطفأنا الأضواء أو أجهزة التكييف؟ أما العودة الى المنزل للتأكد من ذلك فتكون أحياناً شبه مستحيلة، وهنا تحديداً ندرك كم أننا بحاجة لنظام منزل ذكي يُمكّننا من التحكم بكل هذه الأمور عبر الهواتف الذكية، حيث نتمكن حتى من رؤية من يطرق الباب والتحدث معه لدى غيابنا عن المنزل، إضافة الى تشغيل كافة الأجهزة المنزلية وتوقيفها كالغسالة والمكيف وحتى فتح الأبواب وإغلاقها.

إن كنت تبحث عن هذا النمط من الحياة، فـ”إل جي” هي وجهتك! إذ تمتلك هذه الشركة كافة الأجهزة الذكية بدءً من الأجهزة المتطورة وحلول الهواء إلى أجهزة الترفيه المنزلي، كل ذلك بفضل خاصية الذكاء الاصطناعي التي زَوّدت كل أجهزتها بها. وتقوم فكرة المنزل الذكي ببساطة على إمكانية أداء أي مهمة من دون تدخل مباشر منك أو بمجرد أمر صوتي، وطالما أن المنزل متصل بشكلٍ كامل بالإنترنت فلك اليد العليا للتحكم في كافة التفاصيل بداخله.

تطبيق واحد، تحكم كامل
مع تطبيق LG ThinQ، ولت أيام الانتظار بفارغ الصبر لانتهاء الغسالة. فباستخدام هذا التطبيق، يمكنك مراقبة حالة أجهزتك المنزلية الذكية بسرعة وسهولة. الى ذلك، يمكنك استكشاف أعطال أجهزتك وإصلاحها في لمح البصر باستخدام LG ThinQ Smart Diagnosis. استخدم التطبيق للتحقق الفوري مما إذا كانت أجهزتك تعمل بشكلٍ جيد أم لا، وتلقى تنبيهاً عند ظهور أي مشكلة وحلاً يمكنك تنفيذه على الفور.

أما تلفزيون “إل جي” الذكي، فيمكّنك من الاستمتاع بتجربة ترفيه منزلية لا مثيل لها. إذ يستخدم التلفزيون بيانات المشاهدة السابقة للتوصية بالعروض أثناء تحسين الصور والألوان والأصوات لمطابقة النوع الذي تشاهده، وعند رغبتك بمشاهدة الألعاب الرياضية، يصدر التلفزيون الأصوات الصادرة عن الملعب أثناء كل ركلة أو رمي أو ضربة بدون أية ضبابية في الحركة لتعزيز تجربتك. ويعد تلفزيون “إل جي” المزود بتقنية الذكاء الاصطناعي الأول الذي يحتوي على جميع خدمات المساعد الصوتي المتقدمة مثل مساعدة جوجل Google Assistant وألكسا Alexa، وكافة أجهزة “إل جي” المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي مدمجة ولا حاجة لشراء مكبرات صوت منفصلة.

لكن هذا ليس كل شيء! تخيل أنك تعود إلى المنزل بعد يوم طويل من الدراسة أو العمل لتجد أن درجة حرارة مكيف الهواء معدلة وفقاً لتفضيلاتك، فيغمرك شعور بالراحة في بيئة لطيفة في منزلك. كل هذا مضمون عند استخدام تطبيق LG ThinQ، حيث يمكنك تشغيل مكيف الهواء وتحديد درجة حرارة غرفتك المثالية قبل وصولك إلى المنزل.

ويمكنك أيضاً تخصيص استخدام نفس الجهاز، اعتماداً على تفضيلاتك وأنماط استخدامك، ويتم ضبطه بالشكل الذي يناسب كل مستخدم على وجه التحديد. باستخدام تطبيق LG ThinQ، تقوم “إل جي” بتقديم اقتراحات للمستخدم بناءً على البيانات التي تم جمعها من الجهاز.
على سبيل المثال، تستطيع ثلاجة LG InstaView التعرف تلقائياً على فترات ذروة الاستخدام وضبط مستويات التبريد وفقًا لإيقاع المنزل. إضافة الى ذلك، يمكن جدولة جهاز PuriCare من “إل جي” ليتم تشغيله فور عودتك إلى المنزل من العمل – مما يمنحك راحة البال بأن منزلك يبقى منتعشاً وبارداً بشكلٍ مريح.

سهّل حياتك وسيطر على كل معالمها مع “إل جي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *