بو عاصي: لبنان كان حلماً وصار وطناً والسيادة تحدٍ يومي

في مناسبة عيد الاستقلال، توجه عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب بيار بو عاصي في رسالة مصورة الى اللبنانيين قائلاً:

“قبل 22 تشرين الثاني 1943 كان لدينا وطن، وفي 22 تشرين الثاني 1943 اصبح لدينا دولة للمحافظة على هذا الوطن.

للمرة الاولى في تاريخنا اصبح لدينا سيادة معترف بها دولياً وأصبحنا مسؤولين عن مصيرنا.

كنا رعايا في إمبراطورية وأصبحنا مواطنين في دولة هي دولتنا ووطن هو وطننا.

حلم جدودنا تحقق، وبعد 78 سنة تبقى المحافظة على السيادة والحريات والاستقلال تحدياً يومياً. إن فرّطنا بها لا سمح الله، فلا نلومنّ إلا انفسنا.

عشنا مواسم عزّ واليوم نعيش أياماً صعبة، لكن الشعوب الحية تنهض من صعوباتها وأقوى مما كانت عليه.

نحن شعب حي، نحن شعب تليق به الحياة ونحن شعب يليق بالحياة.

في فالوغا، إرتفع أول علم لبناني قبل الاستقلال في 23 تموز 1943 وبشّر بالاستقلال الآتي.

نلتزم من بعبدا، من فالوغا، من كل لبنان ولك لبنان بإبقاء هذا العلم رمزاً لوطن كان حلماً واصبح حقيقة، وسيبقى مرفوعاً كي نبقى ونستمر.

كل عيد استقلال وانتم ولبنان بألف خير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *