الشيخان جبري ومزهر: الموقف الاسترالي من حزب الله خضوع مشين للإدارة الأميركية والإملاءات الصهيونية


استقبل أمين عام حركة الأمة؛ فضيلة الشيخ عبدالله جبري، رئيس الهيئة السنية لنصرة المقاومة؛ سماحة الشيخ ماهز مزهر، وكان عرض للتطورات المحلية، دانا خلاله قرار السلطات الاسترالية بتصنيف حزب الله “منظمة إرهابية”، معتبرين ذلك خضوعاً مشيناً وذليلاً للإدارة الأميركية والإملاءات الصهيونية.

وأكدا أن هذا الموقف الاسترالي يصب في خدمة المصالح الصهيونية القائمة على العنصرية والإرهاب والمجازر والاستيطان، واستهداف المقدسات الإسلامية والمسيحية.

وإذ أكدا أن حزب الله حركة تحرر وطني، اعتبرا أن الموقف الاسترالي يصب في القرارات المماثلة التي أقدمت عليها دول غربية عدة، ضد شعوب منطقتنا، بمن فيها الشعب الفلسطيني، ونضالهم من أجل الحرية والتقدم والتحرر الوطني والعيش الكريم، وهو لن يؤثر بأي حال من الأحوال على موقف وإرادة الحزب المجاهد ونهجه في الدفاع عن الوطن، ودعم المقاومة ضد الاحتلال والعدوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *